-->
التسويق لنفسك أمر هام لحياتك العملية أيا كانت طبيعة و نوعية العمل ؛ الذي ترغب الدخول من خلاله سوق العمل ، سواء كانت وظيفة أو عمل حر ؛ فأنت تحتاج إلى التسويق لنفسك بشكل فعال ومنظم ، و ذلك من خلال معرفة أهم 6 خطوات لتسويق نفسك في سوق العمل . 
أهم 6 خطوات لتسويق نفسك بنجاح
أهم خطوات لتسويق نفسك بنجاح 
 

كيفية التسويق لنفسك في سوق العمل 

طريقة عمل السي في الخاص بك للتقديم في وظيفة ما وطريقة إرساله عبر البريد الإلكتروني عبارة عن تسويق لنفسك في سوق العمل، طريقة عرض خدماتك و منتجاتك في موقعك الإلكتروني نوع من أنواع التسويق الشخصي، عمل بورتفوليو لتصميماتك وأعمالك وعرضها على جمهورك هى طريقة لتسويق ذاتك على الإنترنت، طريقة استخدام مواقع التواصل الإجتماعي للإعلان عن نفسك و مهاراتك الشخصية تعتبر وسيلة من وسائل التسويق لنفسك.
نعلم جميعًا أن الحقيقة الذهبية لنجاح أى عمل في مجال الأعمال التجارية أو الخدمية هى معرفة كيف تسوق لنفسك بشكل فعال وبدون أن تبدو مهلهل، إن تسويق أنفسنا لا يأتي بشكل طبيعي لمعظمنا في أغلب الأحيان، فالأمر يظهر كما لو كان مريبا و غير أصيل حتى لو كنت تمتلك منتجا فريدا من نوعه.
هل أنت ممن يواجه هذه المشكلة عند التسويق لنفسك أو عملك؟ فقد تبدو للناس على أنك مزيف أو محتال؛ هذا صحيح ولكن أنت لست وحدك من يعاني من هذه المشكلة، فهى عقبة كبيرة نحتاج إلى معالجتها لكى ننجح بالتسويق لأنفسنا و إقناع الناس بما نقدمه. وبما إن عملية التسويق لنفسك تعتبر نقطة محورية لتنمية أعمالك و نجاحك في حياتك العملية، فكيف تقوم بتسويق نفسك بنجاح و فعالية كبيرة من أجل كسب العملاء و التسويق لعملك الصغير، سأخبرك في هذا المقال على أهم 6 خطوات لتسويق نفسك بنجاح .

نقترح لك: أسباب التسويف وعلاجه في 5 خطوات procrastination

أهم 6 خطوات لتسويق نفسك بنجاح

الخطوة الأولى: تغلب على الخوف

غالبا ما يسيطر عليك الخوف أثناء البيع و التسويق لمنتجك لدرجة أنك قد تظلم نفسك في سبيل إرضاء العميل لكى يقتنع بما تعرضه من منتجات أو خدمات، فتجد نفسك تتنازل عن الكثير أثناء عقد الصفقة، ومنا من يقلل من سعر منتجه لإتمام عملية البيع، أو يقوم بتحمل بعض التكاليف كالشحن والتوصيل، وذلك لكونك نفقد الكثير من الخبرة و الثقة لتقديم أنفسنا أمام الآخرين، و جهل العديد من مهارات تسويق الذات، و معرفة القليل عن علم التسويق.
ولكن كيف تقوم بالتغلب على ذلك الخوف؟ حاول أن تضع نفسك في ذهن من تقترب منه، فالناس مشغولون بغض النظر عن هويتهم، إنهم يتعرضون للقصف من خلال رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالمبيعات والرسائل غير المرغوب فيها كل يوم. لذا ، كيف تبرز؟
بدلاً من أن تقوم بطلب شيء ما ، كما يفعل الأشخاص الآخرين ، اعرض عليهم حل مشاكلهم. على سبيل المثال، عندما كان رائد الأعمال الناجح راميت سيثى يتصارع مع هذا الخوف من الترويج الشخصي، وجد كتابًا بعنوان The Trusted Advisor. كانت الرسالة الرئيسية التي التقطها هي أنه من واجبك أن تضع عملائك في المرتبة الأولى.
طريقة القيام بذلك هي التعرف على عملائك حقًا. تعرف على مشاكلهم ، افهم معاناتهم. بمجرد الانتهاء من البحث والتعرف على عملائك جيدًا ، فإن وظيفتك هي منحهم ما يحتاجون إليه بالضبط. يمكنك حمايتهم من الوعود الغامضة وأساليب البيع الرديئة التي يرميها الآخرون هناك. يمكنك حل مشاكلهم.
لذلك لا تنظر إلى التسويق فقط بأنك تحصل على شيء من عملائك. بدلاً من ذلك، ضع إطارًا له كما لو كنت تزودهم بشيء ذي قيمة. أنت لا تطلب خدمات، بل تقدم لهم معروفًا. المفتاح هو أن تكون واثقًا مما تبيعه، لذلك إذا كان لديك ما يحتاجون إليه ، فسيكون حرمانهم منه قاسياً. اعرف لمن تبيع ولمن لا تبيع، يجب أن تكون واضحًا تمامًا بشأن من تبيع له ومن لا تبيع له. بهذه الطريقة أنت لا تحاول إقناع شخص ما بشراء منتجك أو خدمتك إذا لم يكن ذلك مناسبًا له، سيكون ذلك مهلهل. سيجد بعض الأشخاص أن كتابك ودورتك الدراسية ومنتجك قيِّم للغاية، البعض لا. التسويق لمن يجده قيِّمًا ليس خداعًا، إنه مفيد. مع العلم أنه لا يتعين عليك البيع لأي شخص وأن الجميع يترك لك الحرية في التركيز فقط على من تعرف أن منتجك مناسب لهم.
يعد التغلب على الخوف أهم خطوة في عالم التسويق، وعند الوصول لهذه النقطة والتغلب عليها فأنك قد قطعت شوطًا كبيرًا من تعلم كيفية تسويق نفسك بشكل فعال.

الخطوة الثانية: يمكن رؤيتك في جميع الأماكن الصحيحة

الخطوة التالية هى المكان الذي يأتي فيه العمل الحقيقي. جزء من تسويق نفسك هو ما يجري تحت السطح. لا يتعلق الأمر بالمكالمات الباردة أو الحملات الإعلانية. يتعلق الكثير منها ببناء علامتك التجارية الشخصية وبناء الثقة، يتم رؤية جزء كبير من ذلك في جميع الأماكن الصحيحة.
نعم ، نحن نتحدث وجهًا لوجه ولكن أيضًا وسائل التواصل الإجتماعي، والمدونات، والتسويق عبر البريد الإلكتروني، والشبكات، وإجراء المقابلات مع المنشورات الأخرى، والتفاعل على وسائل السوشيل ميديا من خلال مشاركة خبرتك وما تمتلكه من أفكار وما تستطيع أن تقدمه، وإبراز نفسك على هذه المنصات بطريقة طبيعية و مجذبة لمن حولك تعتبر من مهارات التسويق الشخصي بطريقة فعالة، وهو ما يعرف بفن التسويق. كل هذه الأساليب لإبراز اسمك لا تزال تكتيكات قوية في عالم التكنولوجيا والذكاء الإصطناعي الذي نعيش فيه، ويجب الانتباه إليها عند التسويق لنفسك .
بالتأكيد، يمكن لأي شخص كتابة تدوينة، ولكن ما يميز المسوقين الناجحين عن الآخرين هو كيف يفعلون ذلك وكم مرة. اظهر في هذه المنصات و المواقع الإجتماعية باستمرار حتى لا تحتاج إلى تقديم نفسك. وانتقل إلى الشخص المناسب في تخصصك، والشخص الذي لديه دائمًا الإجابات. نصف وظيفتك تظهر ببساطة وتصبح وجهًا مألوفًا، لكن وظيفتك الرئيسية هي الظهور مسلحًا بكميات كبيرة من القيمة.

الخطوة الثالثة: أحضر إستراتيجية إلى وسائل التواصل الإجتماعية

توجه إلى LinkedIn ، أو انتقل إلى Twitter، أو قم بتحميل مجموعة Facebook. لكن لا تقف هناك فقط. أراهن أن لديك تلك الروابط التي تتعرف عليها على الفور ، أليس كذلك؟ كما تعلم ، تلك الوجوه والأسماء التي تظهر طوال الوقت، حتى لو لم تتحدث من قبل.
يمكن أن يكون لديك أكثر من 1000 اتصال أو متابع وما زلت تتعرف على نفس 2-3 أشخاص هناك. هذا لأنهم يظهرون باستمرار في المحادثة، ليس فقط لنشر أفكارهم بلا تفكير ولكن لإضافة القيمة والأفكار. هؤلاء هم الأشخاص الذين يظهرون لدفع المحتوى وطرح الأسئلة والتفاعل مع الآخرين على الشبكات الإجتماعية كل يوم. اقض بعض الوقت في تحليل تكتيكاتهم وحاول تكرارها بذوقك الشخصي. ويعتبر التفاعل على هذه المنصات و المواقع من أفضل الطرق للتسويق لنفسك بنفسك بعيد عن الحملات الإعلانية الغير مجدية والمكلفة في أغلب الأحيان.

الخطوة الرابعة: احصل على اقتباس

يبحث الصحفيون والمدونون دائمًا عن اقتباسات من الخبراء، فهى من طرق التسويق الشخصي لإسمك. يعد الحصول على اسمك والاقتباس على مدونة طريقة رائعة لمشاركة خبرتك. يبدو مثيرًا للإعجاب وهو شيء يمكنك مشاركته مع جمهورك على وسائل التواصل الاجتماعي. قم ببعض الأبحاث حول المنشورات ذات الصلة بمجال عملك وأرسل بعض رسائل البريد الإلكتروني إلى المحررين. قد يتم رفضك أكثر من مرة ، ولكن استمر في ذلك ، وقم بتحسين تقنيات البريد الإلكتروني الخاصة بك.
لا تطلب فقط مقابلة لمرة واحدة أو مكان لنشر ما تستطيع إضافته ثم ينتهي الأمر هنا. ركز على تطوير العلاقات مع الأشخاص في مجال عملك. ابحث عن المطبوعات والمدونين وغيرهم من جهات الاتصال التحريرية لتطوير علاقة مهنية طويلة الأمد.

الخطوة الخامسة: أنشئ محتوى رائعًا


هناك طريقة رائعة لإبراز اسمك وبناء المصداقية وهي كتابة محتوى رائع. قد يعني هذا كتابة الكثير من منشورات LinkedIn عالية الجودة أو نشر ضيف أو الكتابة على منشورات مدونتك الخاصة. أو يمكن أن يكون الثلاثة.

تعد كتابة محتوى رائع عن مجال عملك تكتيكًا بسيطًا ولكنه فعال لتقديم نفسك كخبير. هذا يمكن أن يقطع شوطا طويلا في بناء الثقة والمصداقية.

إن استخدام استراتيجيات التسويق هذه ، أثناء العمل على الثقة في البيع ، هي أسس تسويق نفسك بنجاح . سيساعدك الظهور في جميع الأماكن الصحيحة ووضع نفسك هناك في بناء علامة تجارية معروفة يثق بها الناس.

الخطوة السادسة:
تعلم فن الترويج الذاتي الحقيقي


إذا كنت لا تزال تتساءل عن كيفية البيع دون الشعور بالفشل، فإن أولويتك الأولى هي العمل على تغيير في طريقة تفكيرك. هل ما زلت غير واضح بشأن من تريد البيع له؟ حان الوقت للتعرف على عملائك ومعرفة كيفية تقديم ما يحتاجون إليه بالضبط. في غضون دقائق قليلة، سيكون لديك كل ما تحتاجه لبدء الترويج لنفسك وعملك دون أن تشعر بالخداع . هناك مبادئ و أسس للترويج الذاتي لابد الإلمام بها؛ لكى تساعدك أن تبدأ في personal marketing بشكل فعال وناجح .

معايير يجب الانتباه إليها عند التسويق لنفسك

التسويق الذاتي لنفسك و ميزاتك و إيجابياتك للآخرين من غير تكلف أو مبالغة مهارة وفن له معايير يجب الانتباه إليها وعدم الإغفال عنها ومنها :
  • الباعث أو الهدف، يجب أن يكون للحوار أو الحديث هدف أو معنى تريد أن توصله للطرف الآخر.
  • المصداقية، أن تكون وفي بالوعود و تعطي ما تلتزم به، و منها أيضا الإلتزام بالمواعيد أثناء التعامل، لهذا المعيار أثر السحر في نفوس الناس و التأثير فيهم مما يعود عليك بالنفع العظيم في بناء شخصيتك لدى الآخرين.
  • التميز، يعني أن تعطي الناس ابتكار جديد، ابتكار يفيدهم و يضيف إلى حياتهم، عليك منح القيمة للآخرين من خلال حل مشكلة ما أو إنجاز ما.
  • الإتقان، يأخذ الإتقان ثلاث درجات أو مستويات وهى درجة المحترف ثم الخبير ثم المرجع، وينبغي أن تحدد في أى درجة أو مستوى تتواجد؟ و هل تتحسن وتترقى مع مرور الوقت مما ينعكس بالإيجاب على عملك الحر؟ وهل ينعكس هذا على قيمة العلامة التجارية لديك.

أقرأ أيضا: الطمع والخوف في سوق الأسهم

نصائح تفيدك في تسويق نفسك

  • كن مطلع دائما، تعلم طرق وأساليب مختلفة عن التسويق ، التسويق عالم واسع ملئ بالتحديات والأفكار المتجددة .
  • تخلص من خوفك .
  • تجنب التواضع المبالغ فيه ، بأن تمتلك القيمة ولا تسوق لها من باب التواضع ليس أمرا مجديا ، فالتواضع هنا في غير مكانه لأنه يهدر حقك، ويجعلك إنسان مطفي ويقلل فرص التسويق لنفسك .
  • لا تفكر في نظرة الناس لك ، ضع معاييرك واجعل لك هدف و باعث و خطة و رسالة تريد أن توصلها الناس .
فكرة التسويق لنفسك والتكلم عن الذات هى طبيعة إنسانية مقبولة ؛ طالما ضمن المعقول بدون تباهي أو تكبر أو مبالغة ، لذلك إنك تسوق لنفسك ليس أمرا سيئًا أو قبيحًا ، بل من الظلم أن تمتلك الامكانيات والقدرات ولديك إنجازات وميزات كبيرة ؛ ولا تشاركها مع الآخرين وتسوق بها لنفسك أمامهم .

أخيرا، إذا كنت تسعى لشئ عظيم أو مكانة عالية في أى مكان ، تعلم كيفية تسويق نفسك بنجاح . إذا أردت أن تصبح مدير ناجح أو قيادي ماهر أو رائد اعمال ناجح، عليك بإتباع و تنفيذ أهم خطوات لتسويق نفسك .



جديد قسم : مال وأعمال

إرسال تعليق