recent
أحدث المقالات

أهم معلومات عن مقياس ريختر - مقياس الزلازل الأشهر

معلومات عن مقياس ريختر هي أكثر ما يبحث عنه الناس في محرك البحث وغيره من منصات التواصل الإجتماعي، وذلك بعد حدوث أكثر من هزة أرضية في مصر وغيرها من بلاد شرق المتوسط، فهي من أشهر المناطق النشطة زلزاليًا في العالم، وقد ضرب منذ أيام زلزال قوته 7.8 ريختر جنوب تركيا وشمال سوريا، وقد تعاني المنطقة من توابع هذا الزلزال المدمر لفترة قد تصل إلى عدة أشهر. ومع تكرار الهزات الأرضية الناتجة عن زلزال تركيا وسوريا، يتكرر مصطلح مقياس ريختر في وسائل الإعلام المختلفة، مما يجعلنا نتساءل عنه، وفيما يستخدم وكيف يعمل وغيرها من الأسئلة، نستعرض معكم خلال هذا المقال من موقع مقال دوت كوم أهم المعلومات حول هذا الجهاز المستخدم في قياس شدة الزلازل.

أهم معلومات عن مقياس ريختر - مقياس الزلازل الأشهر
معلومات عن مقياس ريختر للزلازل

معلومات عن مقياس ريختر richter scale

  1. تم تطوير أول مقياس عملي لقياس الزلازل بواسطة عالم الزلازل الأمريكي تشارلز فرانسيس ريختر في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا في ثلاثينيات القرن الماضي، ولا يزال المقياس الذي يستخدمه معظم العلماء اليوم يحمل اسمه.
  2. في الواقع، يستخدم علماء الزلازل العديد من المقاييس المختلفة، ولكن مقياس ريختر أو ريشتر، الذي يُشار إليه برقم يسمى "الحجم المحلي"، هو الأكثر شيوعًا. هذه الكمية التي يمكن قراءتها من جهاز قياس الزلازل، تعكس مقدار تحولات قشرة الأرض.
  3. مقياس ريختر ليس له حد أدنى ولا حد أقصى. إنه مقياس "لوغاريتمي"، مما يعني أن كل زيادة بمقدار نقطة واحدة على المقياس تمثل زيادة بمقدار 10 أضعاف في حجم الزلزال.
  4. تزداد الطاقة المنبعثة من الزلزال بمعدل أكثر حدة، حيث ترتفع بمعامل 32 لكل زيادة مقدارها نقطة واحدة في الحجم، لذلك فإن الزلزال الذي تبلغ قوته بين 2 و 3 هو أدنى مستوى يمكن إدراكه عادة للبشر، يعتبر الزلزال الذي بلغت قوته 5 درجات معتدلاً.
  5. في جميع أنحاء العالم، هناك حوالي 1500 زلزال بقوة 5 درجات أو أعلى كل عام.
  6. يعتبر زلزال قوته 6 أو أعلى كبيرا، ويسبب أضرار في الممتلكات والأشخاص، وقد تصاحبه العديد من الهزات الارتدادية وهي ما تسمى توابع الزلزال.
  7. كانت أكبر الزلازل في التاريخ حوالي 9 على مقياس ريختر، وكان في المحيط الهندي وراح ضحيته قرابة ربع مليون إنسان.
  8. تطلق الزلازل الكبرى طاقة أكثر بكثير من أي انفجار من صنع الإنسان، كان زلزال سان فرانسيسكو عام 1906 بقوة 8.3 درجة، أقوى بمليون مرة من القنبلة الذرية التي أسقطت على هيروشيما.

مقياس الزلازل الأشهر 

يعد مقياس ريختر هو الأشهر عالميًا في عملية قياس ورصد الزلازل، على الرغم أنه ليس الأدق من بين مقاييس قوة الزلزال وشدته، فهو يمكنه قياس الزلازل المتوسطة والكبيرة التي تبلغ 6 ريختر، ولكن الزلازل الأكبر صاحبة الترددات الأكثر انخفاضًا، يكون من الصعب الاعتماد عليه في مثل هذه الحالات، وعادةً ما يستخدم مقياس العزم الزلزالي الذي اخترعه العالم الياباني هيرو ناكاموري في حالات الزلازل الضخمة ذات التردد المنخفض، حيث يكون أكثر دقة ووضوحًا.

ختامًا، يبقى جهاز ريختر هو المقياس الرئيسي لقوة الزلزال على مستوى العالم، لذلك كان علينا ايضاح بعض النقاط الهامة عن مقياس ريختر، وإبراز أهم المعلومات عنه خلال هذه السطور.

لمعلومات أكثر ودراية أكبر ومعرفة أوسع تابعونا 
google-playkhamsatmostaqltradent